الأيادي البيضاء " تنفذّ مشروع " بنك الدم " بريف حلب الشمالي في عام 2015م

الأيادي البيضاء ” تنفذّ مشروع ” بنك الدم ” بريف حلب الشمالي في عام 2015م

نفذّت ” مؤسسة الأيادي البيضاء ” مشروع ” بنك الدّم ” والذي يحمل شعار ” الدماء الزكيّة ” وذلك بتمويل من ” قوافل للإغاثة الإنسانية ” و ” رحماء بينهم ” في “باب السلامة ” بريف حلب الشماليّ، بعد تزايد عدد المصابين في المناطق المحرّرة وعدم وجود بنكٍ يقدّم الدم النظيف والنقيّ لهم .

وقد رأت المؤسسة أهمية إنشاء بنكِ دمٍ متخصص في تقديم الزّمر الدموية النّادرة بشكل دائمٍ، مع ضرورة فحص الزمر الخاصة بالمصابين والجرحى للتأكد من خلوّها من الأمراض المعدية .

هذا وقد عملت ” الأيادي البيضاء ” على اختيار الموقع والذي يتوسّط المناطق المستهدفة ، كما تم اختيار المبنى وإجراء الصيانات اللازمة به ، بالإضافة إلى شراء المعدات الطبيّة الخاصة ببنك الدم ، واختيار الكادر الطبي والإداري والفني ، وتجهيز المبنى بالمستلزمات المطلوبة من أثاث وسجلات ووثائق .

و يهدف هذا المشروع لخدمة جميع المشافي والمراكز الطبيّة في حلب وحماة ، وإدلب ، والساحل . حيث استطاع البنك خلال فترة عمله إلى تقديم أكياس من الدّم النقيّ والعمل على تزويد المشافي به . كما يُعتبر ” مشروع بنك الدم ” من المشاريع الرائدة في العمل الطبيّ ، نظراً لعدم وجود جهة طبيّة موثوقة تعمل بالمعايير الطبية والصحيحة لنقل الدم .

ونظراً لتعرّض البنك لخطر القصف في بلدة ” الدّانا ” وفقدان عامل الأمان ، تم نقل البنك لريف حلب الشماليّ بجوار الحدود التركية .